أنت هنا

نظام إدارة الجودة (ISO)

إن إدارة الجودة هي ضمان فاعلية وكفاءة تطبيق جميع النشاطات اللازمة لتصميم وتطوير وبالتالي تحقيق الخدمة (المنتج النهائي) في المؤسسات، ولقياس جودة الخدمات أوجدت المنظمة الدولية للتقييس (International Standardization for Organization) والتي يرمز لها بالحروف الثلاثة (ISO) بإصدار مواصفات قياسية لنظام إدارة الجودة (QMS).

ففي عام 1987 أصدرت المنظمة الإصدار الأول (عائلة الـ 9000 المكونة من 9001 و 9002 و 9003) المبنية على فلسفة الفحص النهائي للمنتجات تحت مسمى (ISO 9000 : 1987) الصالحة للتطبيق على أنواع مختلفة من المؤسسات الصناعية كلاً حسب نشاطها، فالمؤسسات التي تتركز نشاطاتها في مجال التصميم والتطوير والإنتاج والتركيب، والخدمة كانت تطبق المواصفة (ISO 9001 : 1987) أما المؤسسات التي يتركز نشاطها في الإنتاج والتركيب، وتقديم الخدمات فكانت تطبق المواصفة (ISO 9002 : 1987) وللتفتيش النهائي والاختبار كانت تطبق المواصفة (ISO 9003 : 1987).

وفي عام 1994 تم إصدار الثاني لعائلة ISO 9000 مؤكدة على ضمان الجودة عن طريق اتخاذ إجراءات وقائية بدلا من مجرد فحص المخرجات النهائية للمؤسسة

ومع بداية القرن الحالي أصدرت المنظمة الدولية (ISO) إصدارها الثالث (ISO 9001 : 2000) حيث تم الجمع بين المعايير الثلاثة ISO 9001 و ISO 9002 وISO 9003 وقد اتخذت هذه المواصفة منهج العملية فلسفة لها، وقد تلازم هذا الإصدار مع إصدار المواصفة (ISO 9000 : 2000) للعناية بالأسس والمصطلحات لنظم إدارة الجودة، والمواصفة (ISO 9004 : 2000) التي تشكل دليلا لتطوير الأداء بشكل يفوق المتطلبات الأساسية للمواصفة الدولية          (ISO 9001 : 2000).

إن المواصفةISO 9001  تحدد متطلبات نظام إدارة الجودة التي يمكن استخدامها داخل المؤسسات أو منح الشهادات أو الأغراض التعاقدية وتركز هذه المواصفة على فاعلية نظام إدارة الجودة في الوفاء بمتطلبات العميل، بينما تركز المواصفة الدوليةISO 9004  حيث تُقَدِم هذه المُواصفَة القياسية إرشادات عَملية لتَطبيق نظام إدارة الجودة من أجل تَحقيق النَجَاح المُستَدَام للمُنشأة في ظل بيئة مُعقَدَة كثيرة المُتطلبَات ، دائمة التنوع والتغيير، ومن الجدير بالذكر فإن المواصفة(ISO 9004)  لاتستخدم في منح الشهادات ولا في الأغراض التنظيمية ولا التعاقدية،

قامت المنظمة الدولية بإجراء تعديل على مواصفة ISO 9000 في سنة 2005 لتوضيح بعض التعريفات بصورة أفضل.

وفي نوفمبر عام 2008 قامت المنظمة الدولية بإصدار الإصدار الربع للمواصفة الدولية (ISO 9001) حيث تم إجراء بعض التعديلات التي شملت فقط على إعطاء بعض التوضيحات لبعض المتطلبات دون تغيير جذري في المتطلبات المحددة في إصدار 2000.

في 15 سبتمبر عام 2015 تم إصدار الإصدار الخامس للمواصفة الدولية (ISO 9001) حيث تم إدخال تعديلات جوهرية من أبرزها تبني و تفعيل دور إدارة المخاطر.